-->

تغيير عنوان السكن للوافد بالكويت

 تغيير عنوان السكن للوافد بالكويت



    يقدم لكم موقعكم المتميز العاصمة وبخاصة لمتابعية  العديد من الخدمات التي قد يبحث عنها الكثير على الشبكة العنكبوتية لساعات طويلة ويخرج في نهاية المطاف صفر اليدين لذلك نوفر لك متابعنا العزيز هذه الخدمات عبر موقعنا ونسهل عليك في الوصول اليها واليوم نقدم لك  تغيير عنوان السكن للوافد بالكويت.




    وصف الخدمة
    تتيح هذه الخدمة للوافدين إمكانية تغيير عنوان السكن المقيد بنظام المعلومات المدنية
    الشروط الواجبة للحصول على الخدمة
    يجب أن يحضر طالب الخدمة شخصيًا (رب الأسرة أو من ينوب بتوكيل رسمي)
    المستندات المطلوبة
    عدد (2) صورة شخصية ملونة وحديثة مقاس (4×6) سم:      
    يجب أن تكون الصور بدون نظارة شمسية
    يجب أن يتراوح طول الوجه من 2:2 إلى 2:5 سم وأن يتوسط الصورة
    يجب ألا يكون التصوير بالملابس العسكرية
    يجب ألا تكون الصور جانبية
    يجب أن يكون لون خلفية الصور مناسبًا بحيث لا يؤثر على وضوحها   
    صورة من جواز السفر بالنسبة لكل فرد بالأسرة ويجب أن يتضمن الجواز صفحة البيانات الأساسية وصفحة الإقامة وصفحة المضافين    
    مغلف    
    عقد الإيجار وصورة عنه في حالة السكن عند أحد الأقارب وبالنسبة للأفراد، في حالة السكن في بيت شرقي أو السكن عند عائلة كويتية    
    صورة البطاقة المدنية في حالة السكن في بيت شرقي يلزم إحضار صورة البطاقة المدنية لأحد القاطنين بنفس العنوان وفي حالة السكن عند أحد الأقارب يلزم إحضار صورة البطاقة المدنية لصاحب البيت وفي حالة السكن عند عائلة كويتية يلزم إحضار صورة البطاقة المدنية لصاحب البيت    
    كتاب من جهة العمل بالنسبة للحاصلين على مساكن حكومية    
    توكيل رسمي من وزارة العدل في حالة عدم حضور طالب الخدمة    
    الإجراءات
    أحضر المستندات المطلوبة وتوجه إلى مبني الهيئة العامة للمعلومات المدنية الكائن بالزهراء، الدور الأرضي، مكتب الوافدين
    قم بتعبئة النموذج الخاص بالخدمة
    سدد الرسوم المستحقة
    الرسوم
    0 د.ك رسوم متغيرة:
    0.250 د.ك رسوم ثابتة: مغلف
    5 د.ك رسوم ثابتة: تحصيل البطاقة الذكية
    2 د.ك رسوم ثابتة: تحصيل البطاقة البلاستيكية للخادم
    ​​​

    النماذج التي يمكن تنزيلها
    نموذج إقرار سكن
    يارا صلاح
    @مرسلة بواسطة
    حاصلة على بكالوريوس إعلام من جامعة القاهرة، أعمل بعدد من المواقع الألكترونية ولدى مساهمات في صحف ورقية

    إرسال تعليق